تأسست الأكاديمية الليبية ـ فرع مصراتة كفرع من الأكاديمية الليبية .في فصل الربيع 2008 م  بعدد 290 طالبًا وطالبة في أقسام : (المحاسبة، الإدارة، الاقتصاد، الحاسوب، اللغة الانجليزية اللغة العربية بشعبتيها ” اللغويات والأدبيات ” علم النفس، علم الاجتماع ) ومع بداية الفصل الدراسي الخريف 2009 م  تطور فرع الأكاديمية بزيادة أقسام “التاريخ، الجغرافيا، الدراسات الإسلامية، الإدارة الهندسية، والقانون الجنائي والقانون العام” بعدد 600 طالب وطالبة .ويضم هذا الفرع نخبة من أفضل الأساتذة الذين أخذوا  على عاتقهم مسؤولية تعليم مَن رغب في الاستفادة منهم.

وفي إطار السعي المستمر لتطوير الأكاديمية ولتحقيق الهدف الذي أنشئت من أجله ، قام فرع الأكاديمية بفتح أقسام جديدة لإعطاء الفرصة لطلاب الدراسات العليا لمواصلة دراستهم بالداخل ليصل عدد الطلبة المسجلين بالأكاديمية  من بداية الدراسة بها إلى فصل ربيع 2013  إلى (2222) موزعين على المدارس المعتمدة بها ،وقد توافد عليها الطلاب من كل حدب وصوب ، وما هذا التوافد والإقبال إلا دليل اعتمادها ورسوخ قدمها ومواكبتها لكل تطور وتقدم ، كما قامت الأكاديمية بتجهيز مكتبة  تحوي 11586 كتاباً  من الكتب والبحوث  القيمة في مختلف التخصصات، زد على ذلك ما قامت به من تجهيز لمجموعة من القاعات الدراسية مجهزة بكامل سُبل الراحة وذلك لتوفير الجو المناسب للتحصيل العلمي للطلاب. كذلك تجهيز مكاتب للسادة رؤساء الأقسام بكل المتطلبات التي يحتاجون إليها .

كما قامت بفتح صالة للانترنت  بأحدث ما هو متوفر ومتاح في هذا الوقت لتمكين طلابها من التواصل العلمي والحصول على ما يحتاجونه من معلومات من خلال الشبكة العنكبوتية .

وحرصًا منها على توفير أفضل الكفاءات العلمية استعانت بأعضاء هيئة تدريس مشهود لهم بالكفاءة  من مختلف الجامعات الليبية (ليبيين وعرب و أجانب ).

وفي إطار  اهتمامها بكل ما هو من شأنه الرقي والتقدم سعت جادة إلى أن يكون لها تواصلٌ مثمر ومجدٍ بجامعات عالمية(برامج التوأمة )

وذلك للرفع من مستواها العلمي ومواكبة كل التطورات العلمية التي تحدث في العالم ، ومن النشاطات التي قامت بها الأكاديمية المؤتمرات العلمية والندوات الثقافية والمحاضرات التوعوية الإرشادية في خطوة منها لتعميم الفائدة داخل وخارج الأكاديمية .

و بمجهودات المخلصين من مسؤليها تم الحصول على مقر جديد بمنطقة الجزيرة وبالقرب من المركب الجامعي .

والأكاديمية بخطواتها البناءة اللامحدودة سعت و لا تزال إلى أن تكون مشعل علم ومعرفة تُضاء به المحطات المعتمة وخلفيات الجهل الباهتة ، وتنفتح به الأذهان وتنمو المدارك.

ولذلك فهي تتطلع إلى أن يكون لها مدى أوسع ومكانة أعلى فتعتزم – بإذن الله – مستقبلاً أن تكون فيها فرصة درجة الإجازة الدقيقة (الدكتوراه) حرصاً منها وتذييلاً للعقبات التي تعيق بعض الطلبة عن مواصلة دراستهم في الخارج.

هذه هي الأكاديمية التي وإن بدأت بخطوات يسيرة إلا أنها لم تتعود الوقوف في مكانها والرضا بالقليل بل هي جادة تسير في طريق تأمل أن تصل إلى نهايته بكل ثقة وإخلاص وتوفيق رغم كيد الكائدين وحسد الحاسدين .

وفيما يلي نوضح المدارس التي تضمها الأكاديمية وهي :

1-    مدرسة العلوم الإنسانية.

وتشتمل على الأقسام الآتية :

-         قسم التاريخ.

أ‌-       شعبة التاريخ القديم.

ب‌-  شعبة التاريخ الإسلامي.

-         قسم الجغرافيا

-         قسم الدراسات الإسلامية .

-         قسم علم النفس.

أ‌-       شعبة التوجيه والإرشاد.

ب‌-  شعبة دراسات الطفولة

-         قسم علم الاجتماع.

-         قسم القانون .

أ‌-       شعبة القانون العام .

ب‌-  شعبة القانون الجنائي .

ج – القانون الدولي .

2-    مدرسة العلوم الإدارية والمالية.

وتشتمل على الأقسام الآتية :

-         قسم الاقتصاد .

-         قسم المحاسبة

-         قسم الإدارة والتنظيم .

-         قسم التمويل والمصارف

-         قسم إدارة الأعمال لغير المتخصصين MBA .

3-    مدرسة اللغات.

-         قسم اللغة الانجليزية .

-         قسم اللغة العربية .

أ‌-       شعبة اللغويات .

ب‌-   شعبة الأدبيات .

4-    مدرسة العلوم الهندسية والتطبيقية .

وتضم الأقسام الآتية:

-         قسم هندسة الطرق .

-         قسم إدارة المشاريع .

-         قسم علوم الحاسوب .

5-    مدرسة العلوم الأساسية.

وتضم الأقسام التالية .

-         قسم علوم البيئة .

-         قسم الرياضيات .

-         قسم علوم الحياة .

أ‌-       شعبة علم الأحياء الدقيقة .

ب‌-  شعبة علم الحيوان .

6-    مدرسة الدراسات الإستراتيجية والدولية .

وتضم الأتي .

-          قسم العلوم السياسية .